المملكة الأردنية العمونية- قارورة تل سيران

مقدمة تعد الآثار الكتابية من عصر الممالك الأردنية الثلاث أمراً نادراً جداً لأسباب عديدة، وهي على ندرتها إن وجدت تعتبر منجماً خصباً للمعلومات عن هذه الممالك، إذ لا شيء يمكن له أن يكون أكثر وضوحاً من الكلام والخطاب المباشر. وقد عثرت الحفريات الأثرية على بعض الآثار الكتابية من المملكة الأردنية العمونية، جاء معظمها على شكل[…]

المملكة الأردنية العمونية- العلاقات الخارجية

مقدمة من مرتفعات البلقاء، ومن قلبها ربة عمون انطلق أجدادنا الأردنيون العمونيون نحو العالم، إن لم يكن بأجسادهم، فبتجارتهم العالمية التي اعتمدت على موقع عاصمتهم الذي يسيطر على جزء استراتيجي من أهم طريق تجاري عالمي في ذلك الوقت وهو الطريق الملوكي، ولأن المملكة الأردنية العمونية كانت تعتمد على التجارة بنشاطها الاقتصادي بشكل أكبر من شقيقاتها[…]

الأبراج الأردنية العمونية

مقدمة في المصطلح الشعبي الأردني تطلق كلمة رجوم على الكثير من الرقم الحجرية الأثرية، وكان الأردنيون يعاملونها بشيء من الاهتمام، ولم يظهر حالات من التعدي عليها، حيث بقي العديد منها على حاله منذ آلاف السنوات إلى اليوم دون أي اعتداء بشري، ولقد سميت العديد من المناطق بناء على وجود هذه الرجوم، مثل رجم الشامي ورجم[…]

المملكة الأردنية العمونية- النشاط الاقتصادي

مقدمة مارس أجدادنا الأردنيون الأوائل العديد من النشاطات الاقتصادية عبر التاريخ، حيث بدأوا أولى التجارب البشرية في التأثير بالطبيعة المحيطة، والإنتاج الزراعي، ومحاولات استئناس الحيوانات، لتتطور هذه المحاولات على هيئة قرية عين غزال (العصر الحجري الحديث)، لتكون أقدم تجمع بشري زراعي معروف حتى الآن. واستمر الأردنيون الأوائل في مراكمة تجربتهم الحضارية، وفي أحد أهم حقولها[…]

العاصمة الأردنية العمونية – ربّة عمون

مقدمة ربة عمون – عمّان الاسم الذي حافظ على وجوده منذ بداية العصر الحديدي الثاني حتى يومنا هذا، عاصمة الدولة الأردنية العمونية، وعاصمة إقليم البلقاء حتى نهايات القرن الخامس عشر، التي عادت لتكون عاصمة المملكة الأردنية الهاشمية في بدايات القرن العشرين . في هذا البحث نحاول تسليط الاهتمام على ربة عمون عاصمة المملكة الأردنية العمونية، استكمالاً للجهد البحثي[…]

ملامح الديانة الأردنية العمونية

مقدمة وجدت المسوحات والحفريات الأثرية على امتداد جغرافيا الأردن، دلائل على منظومات ميثولوجية دينية، منذ عصور ما قبل التاريخ، تجلت هذه الدلائل، في طرق الدفن، وصناعة التماثيل، ووجود المباخر، وانتشار المذابح أو ما يشبهها، وقد مرت هذه المنظومات بتطورات هائلة مع التقدم الاجتماعي والسياسي الذي مر به أجدادنا الأردنيون الأوائل عبر مراحل التاريخ المختلفة. ولقد[…]

المملكة الأردنية العمونية – العناصر الإثنية

مقدمة في بدايات العصر الحديدي الثاني انتقل أجدادنا الأردنيون الأوائل من التنظيم السياسي المسمى (المُدن الدول) وهي مجموعة من المدن تشكل كل منها دولة بحد ذاتها إلى تنظيم سياسي أكثر تطوراً وتعقيداً وهو (الدول الوطنية ذات السيادة على أرضها)، وهو شكل يعتمد على اتحاد قبلي ريفي مع مجموعة من المدن يفرض سيادته على كامل الإقليم[…]

المملكة الأردنية العمونية – الملوك وانجازاتهم

مقدمة بنى أجدادنا الأردنيون الأوائل ثلاثة دول ذات أنظمة سياسية ملكية في بداية العصر الحديدي الثاني (أدوم، مؤاب، عمون)، وكانت هذه الدول حصيلة تطور راكمه الأردنيون عبر آلاف السنين. إن هذه الأنظمة الملكية، كانت تتسم بطابع تشاوري مبني على القيم الاجتماعية الأردنية، حيث لا يمكن تجاوز البنى الاجتماعية للدولة، ولا يستطيع الملك أن يتفرد بالقرارات[…]