خالد السّاكت (1927-2006)

News-1-24850

نشأته و مسيرته الدراسية

وُلد خالد أحمد عبد الله السّاكت سنة 1927 في السلط. تعلّم القراءة والكتابة والحساب في “الكُتّاب”، ثم التحق بالمدرسة الابتدائية في السلط، وأنهى الثانوية في مدرسة السلط الثانوية سنة 1944، ثم حصل على شهادة البكالوريوس في الأدب العربي من جامعة القاهرة سنة 1956، وشهادة الماجستير في علم النفس من الولايات المتحدة الأميركية سنة 1963.

مسيرته العملية

عمل في وزارة الصحة (1943-1948)، ثم في وزارة الخارجية (1948-1952)، ثم في وزارة التربية والتعليم (1952-1979)؛ مدرّساً في مدرسة السلط الثانوية ومدرسة كلية الحسين في عمّان، ثم عُيّن مديراً للتأهيل والإشراف التربوي، ثم مديراً عاماً للتقويم والدراسات التربوية إلى أن أصبح مستشاراً لوزير التربية والتعليم.كما عمل في وزارة العدل، وفي مؤسسة الإذاعة والتلفزيون مشرفاً مع الشاعر عبد الرحيم عمر على برنامج “مع أدبنا الجديد”. وعمل أيضاً مديراً لمكتبة الجامعة الأردنية، ومستشاراً ثقافياً في السفارات الأردنية في كلٍّ من دمشق وبيروت والجزائر وطرابلس الغرب.

إطلالة على أبرز منجزاته 

كان له دور كبير في تأسيس مكتبة أمانة عمّان الكبرى، من خلال تمكُّنه من تحصيل منحة ألمانية لتأسيسها.مُنح وسام الحسين للتفوق من الديوان الملكي. كما مُنح وسام القدس للثقافة والآداب والفنون.كان عضواً في رابطة الكتّاب الأردنيين.

وفاته 

توفِّي يوم 14/6/2006 في السلط.

أعماله الأدبية:

  • “عصور الأدب العربي”، في تاريخ الأدب (بالاشتراك مع رجا سـُمرين)، مطبعة حداد، السلط، 1958.
  • “لماذا الحزن”، شعر، الجمعية العلمية الملكية، عمّان، 1975.
  • “لماذا الخوف”، شعر، دائرة الثقافة والفنون، عمّان، 1983.
  • “مرايا صغيرة”، خواطر، (ج1)، دار المستقبل، 1986. (ج2)، 1992.
  • “المخاض”، شعر، دار الينابيع، عمّان، 1987.
  • “لكي لا تتذكّر”، خواطر، وزارة الثقافة، عمّان، 1991.
  • “الانهيار والشمس”، شعر، (د.ن)، عمّان، 1992.
  • “الذي يأتي العراق”، شعر، دار الينابيع، عمّان، 1992.
  • “الزلزال قادماً”، شعر، (د.ن)، عمّان، 1993.
  • “عبوس وشموس”، شعر، (د.ن)، عمّان، 1993.
  • “الأعمال الشعرية الكاملة”، وزارة الثقافة، عمّان، 2011.

المراجع:

“معجم الأدباء الأردنيين” (ج2، م1)، وزارة الثقافة، عمّان، 2006.