المساجد الأردنية القديمة: مسجد إربد الكبير

بني مسجد إربد الكبير في وسط المدينة ليكون جامعا للمصلين في الأسواق الرئيسة للمدينة أواخر عهد الاحتلال العثماني؛ وبطراز معماري مميز بني المسجد على شكل قناطر (طراز الأعمدة والأقواس). وتم ترميم المسجد عدة مرات في أربعينيات القرن الماضي كما أمر جلالة الملك عبدالله المؤسس ببناء مئذنة تزيد عن 30 مترا.

جامع إربد الكبير ومئذنته العالية. موقع السوسنة

أضيفت الأروقة الجميلة المزخرفة وتمت توسعة ساحة المسجد إلى حين جاء قرار هدم المبنى القديم للمسجد عام 1994 في عهد المغفور له الملك الحسين بن طلال وتم استثناء المئذنة من عملية الهدم لكونها أثرا تاريخيا مميزا وافتتح المسجد مجددا للمصلين عام 1998 وما يزال يحظى بذات الأهمية نظرا لموقعه في قلب مدينة إربد.

المراجع:

مسجد إربد الكبير معلم تاريخي برز وطراز معماري متقدم، صحيفة الغد: 2008