أول فريق أردني وأول مشاركة خارجية في كرة القدم

 

بداية ظهور كرة القدم في الأردن

      كان السيدان بشير خير وعلي سيدو الكردي ، من أوائل المساهمين في إدخال لعبة كرة القدم إلى الأردن ، وذلك منذ عام 1925م . حيث كانت هذه اللعبة في البداية مقتصرة على طلاب مدرسة التجهيز فقط؛ باعتبارهم ممارسين لها، إلى أن ظهرت بعد ذلك بشكل واسع في عدة مناطق في الأردن.

أول فريق كرة قدم أردني وأول مباراة خارجية

      وفي عام 1928 تم تشكيل أول فريق بكرة القدم ، وأجرى أول مبارة خارجية مع فريق نادي بردى السوري في دمشق بأسم (فريق الأردن)، وضمت تشكيلة هذا الفريق في حينه عدداً من اللاعبين ، هم : مصطفى عليان العطيات ، فوزي عز الدين المغربي ، رشاد المفتي ، إبراهيم حاج عمر ، مصطفى فارس (حارس مرمى) ، حسين سراج (حارس مرمى) ، قاسم أبو شل، قاسم الروسان، محمد شريف ، بشارة يوسف ، محي الدين حسن ، عبد الرحمن سنو ، زكي خورشيد ، حسني يوسف ، محمد نور جنبلاط ، محمود خير ، أنطوان باسيل ، رضوان النابلسي ، ياسين الخياط ، حمدان العلي ، بطرس مينا ، كنج شكري ، رفعت المفتي ، محمد علي رضا ، بشير خير فريد السعد ، بدري ديب خير ، جمال أبو عزام ، زهدي عصفور ، مصطفى سيدو الكردي ، ومحمد المغربي.

ومنذ ذلك الحين شهدت كرة القدم الأردنية تطوراً ملحوظاً، ويترأس سمو الأمير علي بن الحسين حالياً الإتحاد الأردني لكرة القدم، الذي يدير اللعبة في الأردن ويشرف على المنتخب الوطني لكرة القدم، الذي وصل لترتيبات متقدمة في تصنيف الفيفا لمنتخبات كرة القدم العالمية ونافس في البطولات الآسيوية، وكان قاب قوسين أو أدنى من التأهل لكأس العالم في البرازيل عام 2014، في مباراة الملحق التي خسرها بشجاعة وشرف أمام المنتخب الاوروغواي بنجومه العالميين المحترفين في أقوى الدوريات الاوروبية.

المراجع :

محمد ربيع الخزاعلة ، الأوائل في تاريخ الأردن الحديث ، ص 151 ، 2003

الرواد : الرياضة والشباب في الأردن ، سمير جنكات – لطف الله سعد الدويري ، عمان 1999م ، ص35