مثلث شراع السفينة من صنع الأنباط (صور شروحات)

 

 

هل تعلم بأن الأردنيين الأنباط هم أول من صمّم الشكل المثلث لشراع السفينة وأول من اخترع البوصلة المائية وهم مخترعي آلة الكمال لقياس المسافات؟

عرفت الحضارة الأردنية النبطية بتسييرها للقوافل التجارية البرية المارة عبر أراضي مملكتهم الممتدّة ما بين شمال الجزيرة العربية وخارطة الأردن الحالية مع أجزاء من سوريا وفلسطين والعراق اليوم ولكن حدود معرفتنا هذه ما زالت منقوصة، فيما لم يعرف الكثير عن الملاحة البحرية لدى هذه الحضارة العريقة ولم تتم مراجعة التاريخ الإنساني بالشكل الدقيق والفعلي الذي يمكن من خلاله التعرّف على حقيقة ما وصلت اليه أساطيلها البحرية من سيطرة وتوّسع على الأصعدة التجارية والعسكرية التي وصلت الى شواطيء إيطاليا واليونان والصين والهند وسيريلانكا ومصر وغير ذلك من الممرات والمرافيء المائية الهامة في بحار ومحيطات وأنهار العالم المختلفة.

إن نجاح الأنباط في الوصول الى ما سلف يتطلّب عدداً من المقومات التي سنأتي على ذكرها بالتفصيل ونستهلها بهذه المقدمة الموجزة مشروع سيتم الاعلان عنه لتسليط الضوء على اكتشافات الباحث مأمون النوافلة.

تمهيد:
أدى إبتكار الشراع المثلث للسفن الى ثورة تاريخية في عالم الملاحة البحرية منذ بضعة قرون قبل الميلاد وقد تم ذلك على يد الأردنيين الأنباط [ صورة1 ]، بحيث ساهم هذا النوع من الأشرعة بمضاعفة سرعة السفن الى عدّة مرات مقارنة بالسفن ذات الأشرعة المربعة والمستطيلة التي إستخدمتها الحضارات الأخرى كالإغريقية والرومانية [2 مرجع].

إن الدوافع التي حفزّت العقل النبطي لإختراع الشراع المثلث هي الوصول الى أعلى إرتفاع ممكن وذلك لإلتقاط التيارات الهوائية التي ترتفع وتنخفض عن سطح الماء بحسب إرتفاع معدلات الضغط الجوي الناجم عن إختلاف درجات الحرارة [3 مرجع].

كما أن الشكل المثلث للشراع يساهم في إستخدام كميات أقل من القماش والمعادن والأخشاب التي من شأنها تخفيف الوزن على ظهر السفينة النبطية التي بلغت حمولتها ما بين 30-50 طن [4 مرجع] من البخور والمر والتوابل وغير ذلك من البضائع.

هذا بالإضافة الى أن الشكل المثلث للأشرعة من شأنه تقليل مناطق التحكم بها من قبل البحارة وتسهيله ويحصرها في المنطقة السفلية التي يتم من خلالها توجيه الشراع بعد أن تم تزويده بميزان علوي للسيطرة [5 مرجع].

وقد كانت الحضارة الرومانية أولى الحضارات التي التفتت الى هذه الأشرعة النبطية وأدركت أهميتها من خلال مراقبتها في مياه البحر الأبيض المتوسط وحاولوا تقليدها [6 مرجع] إلا أن هذا لم يكن ممكناً حيث أن أسرار تفوّق السفينة النبطية لم تقتصر على أشرعتها المثلثة فقط وإنما طالت الأدوات الملاحية المستخدمة من قبل البحّارة الأنباط “الرحمانيين” كآلة “الكمال” الخاصة بعمليات قياس المسافات الأرضية والجوية [7* صورة + مرجع].
كما استخدموا آلة البوصلة التي صنعها العلماء الأنباط وأطلقوا عليها إسم “الوردة” وأخذها عنهم الجيش الروماني في وقت لاحق وأطلقوا عليها إسم آخر هو” بين الجبال” (Tra Montana) [8 صور + مرجع] وعلى ما يبدو فإن هذه التسمية قد جائت بناءً على طبيعة موقع البتراء الجبلية التي قام

علماء الأنباط بإجراء دراستهم العملية فيها ووقعت تحت سيطرة جيوش الرومان في عام 106م.

أما جسم السفينة، فقد تم تصمميه بناءً على حسابات فلكية معتمدة على تتبع المسار القوسي للظل الناجمم عن حجب أشعة الشمس أثناء حركتها الظاهرية في السماء وذلك بالإعتماد على مسلات خاصة بإحتساب الوقت وتحديد الإتجاهات في مدينة البتراء [9 صور] وربط هذا المسار بحركة عدد معين من النجوم المعروفة بـ “الأنواء” [10 مرجع] التي تمت المزاوجة بين حركتها وحركة القمر لهذه الغاية ومن ثم تم وضع جزء خاص على ظهر السفن النبطية يدعى “الأريكة” [11 صور] وعليه تقسيمات ذات خطوط قوسية خاصة بالوقت هي “أقواس النوء” التي تعرف خطأً بـ (أقواس نوح في علم الفلك وتحديداً الميثلوجيا اليونانية) [12 مرجع] وخطوط أخرى مستقيمة خاصة بالإتجاهات، وجزء آخر في أعلى الشراع يدعى “بيت الإبرة” [13 صورة] بحيث يقوم هذا الجزء في أعلى الشراع بحجب أشعة الشمس ورسم خطوط الظل على الأريكة – كما في الصورة المرفقة – لتمكين البحّارة الأنباط من معرفة الوقت والسير في الإتجاهات الصحيحة أثناء رحلاتهم البحرية التي وصلت الى العديد من البحار والمحيطات شرقاً وغرباً [15 مرجع].
يتبع…..

11880501_1673918309508267_5562086063991519620_n 11892070_1673918279508270_7858139397375067018_n 10374028_1673918259508272_299446429655177800_n 11887958_1673918366174928_668193140370728311_n 11895948_1673918346174930_2044463049429483198_n 11888106_1673919056174859_3161252033614786341_n 11214716_1673918396174925_3031750527513043387_n

من كتاب أدوات إحتساب الوقت والتقويم السنوي لدى الأنباط العرب ، لمأمون النوافلة
رقم الإيداع لدى دائرة المكتبة الوطنية: 1927/6/2007

قائمة المراجع:
– Dan Gibson, Parallel maritime histories , 2002 [2]
– معدن الأسرار في علم البحار، الشيخ ناصر بن علي الخضوري. [3]
– معدن الأسرار في علم البحار، الشيخ ناصر بن علي الخضوري. [4]
– Bowen, R. Le Baron, The Earliest Lateen Sail, MM 42, 1956 [5]
– Bowen, R. Le Baron, Fore-and-aft sails in the Ancient World, MM 43, 1957 [6]
– England, B., The Kamal, MM 41, 1955 [7]
– David Boardman Graphicacy and Geography Teaching 1983 [8]
– Dan Gibson, Maritime sailing and navigation, 2002 [10]
– Star Names: Their Lore and Meaning, Richard H. Allen, 1889 [12]
– Dan Gibson, History and construction of the Dhow, 2002 [15]

مراجع أخرى:

– الدفتر الإرشادي، الرحماني
– كتاب العمدة المهرية في ضبط العلوم البحرية، سليمان بن أحمد بن سليمان المهري
– كتاب دليل المحتار في علم البحار، النوخذة عيسى
– Anderson, C., R and R Anderson, The Sailing Ship, London 1926
– Argyle, E. W., The Ancient Dhow, Sea Breezes, XVIII, 1954
– Barlow E. W. Currents in the Persian Gulf, Northern Portion of the Arabian Sea and Bay of Bengal, Marine Obs. 1932
– Boughet, Michael, R. and N. Lishman, Ships of Muscat, MM 44, 1958
– Bowen, R. Le Baron, Arab Dhows of Eastern Arabia, Rehoboth, Massachusetts, 1949
– Bowen, R. Le Baron, The Dhow Sailor, American Neptune II, 1951
– Bowen, R. Le Baron, Marine Industries of Eastern Arabia, Geographical Review 41, 1951
– Bowen, R. Le Baron, Primitive Watercraft in Arabia, American Neptune 12, 1952
– Bowen, R. Le Baron, Maritime Superstitions of the Arabs, American Neptune 15, 1955
– Bowen, R. Le Baron, The Earliest Lateen Sail, MM 42, 1956
– Bowen, R. Le Baron, Fore-and-aft sails in the Ancient World, MM 43, 1957
– Bowen, R. Le Baron, Early Arab Ships and Rudders, MM49, 1963
– Bowen, R. Le Baron, Early Arab Rudders, MM 52, 1966
– Casson, L. Ships and Seafaring in Ancient Times, 1994 160 pp.
– Casson, L, The Ancient Mariners: Seafarers and Sea Fighters of the Mediterranean in Ancient Times. (Second Edition) 1991, 299 pp.
– Casson, Lionel, Fore-and-aft Sails in the Ancient World, MM42, 1956
– Chatterton, E. K., Fore and Aft Craft and their Story, London 1927
– Chetham, Michael, Dhows in East Africa, Country Life 108, 1950 PP 1803-7
– Clowes, G.S.L., Sailing Ships, London 1932,
– Clowes, G.S. L., The Story of Sail, London, 1936
– De Graeve, Marie-Christine, The Ships of the Ancient Near East (2000-500BC), Department Orientalistiek, Leuven, 1981
– Delgado, James P. (ed) Encyclopedia of Underwater and Maritime Archaeology
– Dimmock, L., The Lateen Rig, MM 32, 1946
– England, B., The Kamal, MM 41, 1955
– Elliot, W., Coins of Southern India, London 1885
– Fox Smith, C., Arab Craft, MM 28, 1942
– Gabrielsen, Vincent, The Naval Aristocracy of Hellenistic Rhodes, David Brown Book Company, 1997, 1224 pp
– Gardiner, Robert, (ed) The Earliest Ships: The Evolution of Boats into Ships,
– Gould, Richard, Archaeology: And the Social History of Ships
– Green,, Lawrence G., The Dhows of the Indian Ocean, Blue Peter 10, 1930, pp. 598-9
– Greenhill, Basil, John Morrision, The Archaeology of Boats and Ships, Naval Institute Press, 1996 266 pp
– Guilleux la Roerie, L., Fore-and-aft Sails in the Ancient World, MM 42 1956
– Guilleux la Roerie, L., The Lateen Sail, MM 43, 1957
– Hawkins, Clifford W., The Dhow – an Illustrated History of the Dhow and its World, Lymington 1977
– Hornell Jams, A Tentative Classification of Arab Sea Craft, MM 28, 1942
– Hourani, G. F., Direct Sailing between the Persian Gulf and China in Pre-Islamic Times, Journal of the Royal Asiatic Society 2, 1947
– Hourani, G. F., Arab Seafaring in the Indian Ocean in Ancient and Early Medieval Times, Princeton University Press, New Jersey, 1951 and 1995, 189 pp.
– Howarth, D., Dhows, London 1978
– Jeffreys, M., Early Arab Navigation in the Indian Ocean, Islamic Review 44, 1956
– Kaeyl, G., Percival, The Lateen Sail, MM 42, 1956
– Koster, A., Anitke Seewesen, Berlin, 1923
– Koster, A. Studien zur Geschichte des antiken Seewesens, Leipzig, 1934
– Lishman, N., Arabian Lateeners, MM47, 1961
– Meijer, Fik, A history of seafaring in the classical world, Croom Helm Ltd., Procident House, Kent UK, 1986
– Moore, Alan, Craft on the Red Sea and Gulf of Aden, MM 6, 1920
– Moore Alan, Notes on Dhows, MM26, 1940
– Moreland W. H., The Ships of the Arabian Sea Around 1500 AD, Journal of the Royal Asiatic Society, 1939
– Muir, J., Early Arab Seafaring and Rudders, MM 51, 1965
– Norton, P. J., Going about in Lateen-rigged Craft, MM 43, 1957
– Oman Ministry of National Heritage and Culture, Oman a seafaring nation, Sultanate of Oman, 1991
– Ormerod, Henry A, Piracy in the Ancient World: An Essay in Mediterranean History, Johns Hopkins University Press, 1996, 286 pp
– Osborn, E. C., Tradewinds: Sail and Steam in the Gulf of Aden, Port of London Authority Magazine, September 1964
– Palmer, D., Seamen of the Indian Ocean, Geographical Magazine, 4, 1936-7
– Smith, G. R., The Omani Manuscript Collection at Muscat, Arabian Studies IV, 1978
– Smyth, H. W., Mast and Sail in Europe and Asia, London, 1906
– Sparks, E., A Muscat Dhow, Yachting Monthly, 8, page 263, 1909-10
– Steffy, Richard, J., Wooden Ship Building and the Interpretation of Shipwrecks
– Villiers, Alan, Some Aspects of the Arab Dhow Trade, Middle East Journal, 2:3, 1948
– Villiers, Alan, Sailing with the Arabs, MM 49, 1963
– Woodman, Richard, The History of the Ship: The Comprehensive Story of Seafaring from the Earliest Times to the Present Day
– Walters, D. W., The Halyards of a Dhow, MM 32, 1946
– Yajima, Hikoichi, The Arab Dhow Trade in the Indian Ocean, Preliminary Report, Institute of for the Study of Languages and Cultures of Asia and Africa, Tokyo 1976