قوافل العَنّابة

th_783247466_ALsaltmohammadJarayda_122_243lo

قوافل العَنّابة: من السلط إلى عَمّان كانت تسير قوافل تحمل أصناف العنب في “سحاحير” خشبية من أجل بيعها في سوق الخضار بجوار السيل في عَمّان. و على هذا الطريق الطويل نسبياً في تلك الفترة، كانت للقوافل استراحتان: الأولى عند (شجرة الحنيطي) و سميت بذلك نسبة إلى أحد رجال عشيرة الحنيطي و كان أجدادنا يتبركون بها إلى أن تم قطعها سنة 1950، أما الاستراحة الثانية فقد كانت عين الماء في صويلح حيث أن أنشط حركة لقوافل العَنّابة كانت في شهر آب… (في آب اقطع القُطُف و لا تهاب)

المصدر: كتاب “تراث البدو القضائي نظرياً و عملياً” للدكتور محمد أبو حسّان- الطبعة الثالثة 2005