ثلاثة عشر صورة  تُظهر روعة و فتنة علم الآثار

مقال لـ : آنا لوكاس

معرض الصور بواسطة : شيري ل. بروكباتشر.

ترجمة : عائشة أحمد الصمادي.

ثلاثة عشر صورة  تُظهر روعة و فتنة علم الآثار

“إن اكتشاف الآثار و بقايا الحضارات السابقة ليس جوهر الأمر، بل إن الجوهر كله يكمن في القصة التي تحكيها هذه البقايا و الآثار عن الحضارات الغابرة”.  ديفيد هرست ثوماس؛ أمين في المتحف الأمريكي للتاريخ الطبيعي في نيويورك.

تيمناً بكلام (ثوماس) أجرينا بحثنا الخاص في سجلات الأرشيف للصور الأثرية في (ناشيونال جيوغرافيك) تابع معنا المقال الآتي ومعرض الصور المرافق له لتلق نظرة على جمال الماضي ورونقه.

1-رجل من لافينتا

1_archeologygallery_nationalgeographic_611691.adapt.945.1

في هذه الصورة التي تعود لعام 1947 تُظهر علماء آثار يدرسون بقايا رأس حجري من حضارة (الأولمك) في (لا فينتا-المكسيك)، حضارة (الأولمك ) التي تعد الأولى من نوعها في أمريكا الوسطى، حيث تعطي أدلة مهمة وقيّمة عن التطورات التي طرأت على ذلك الإقليم.

2- حجارة ستينيس

2_archeologygallery_nationalgeographic_1976364.adapt.470.1

حجارة (ستينيس) هي عبارة عن نصب حجري يعود للعصر الحجري الحديث يقع في جزيرة (أوركني) في اسكتلندا، يعود تاريخ هذا النصب ل3000 سنة قبل الميلاد، “ستينيس” و ” حلقة برودجار” بالإضافة لـ “نيس برودجار”-المكتشفة حديثاً- تشّكل قلب العصر الحديث لجزر “أوركني” على خارطة المواقع التراثية العالمية.

3-غطسة عميقة

3_archeologygallery_nationalgeographic_1740709.adapt.1190.1

غطاس يغوص داخل “سينوتي” – مجرى للمياه الجوفية داخل الفجوات الصخرية- في المكسيك، استكشاف هذه الفجوات الصخرية ساعد علماء الآثار في معرفة الكثير من الحقائق الجديدة عن حضارة المايا.

4- تبختر كمصريّ

4_archeologygallery_nationalgeographic_1347944.adapt.536.1

نحت من عمل أسير نوبيّ يزيّن مقبض عصا للمشي تم انتشالها من قبر الملك “توت عنخ آمون”، وضع عمل لأسير نوبي على عصا المشي الخاصة بالملك هو تقليد مصري قديم يساعد بالطبع في تقديم صورة نموذجية عن الملوك المصريين القدامى و الذين غالباً ما تم تصويرهم بدور المحتلين أو الفاتحين.

5- مُحاربي “التيراكوتا”

5_archeologygallery_nationalgeographic_1485007.adapt.1190.1

آلاف المنحوتات الطينية – المنحوتة بالحجم الطبيعي – من جنود و خيول تحرس قبر الإمبراطور “تشين شي هوانغ”بالقرب من مدينة “شيان” في الصين.

تمت تسمية هذا الجيش ب “جيش تيراكوتا” ويعد هذا الاكتشاف أحد أعظم الإكتشافات الأثرية الحديثة، حيث تم العثور على “جيش تيراكوتا” من قبل مجموعة من المزارعين.

6- البحث عن الإنسان الأول

6_acheologygallery_nationalgeographic_113644.adapt.1190.1

  تظهر هذه الصورة التي تعود لعام 1961 عالم مستحاثات البشر المشهور “لويس ليكي” و عائلته أثناء قيامهم بالبحث عن بقايا أسلاف البشر المبكرين في “اولدافاي جورج ” في تنزانيا.

7- حقيبة ظهر تحمل العظام

7_archeologygallery_nationalgeographic_1512021.adapt.470.1

رجل من مملكة “الموستانغ ” القديمة شمال النيبال يحمل بقايا جثث بشرية تم استخراجها من سرداب للدفن.

8- عبور النهر

8_archeologygallery_nationalgeographic_1319172.adapt.1190.1

أعضاء من فريق بحث أثري مبتعث يقومون بسحب بقايا سفينة خشبية عبر النهر في وادي “دارهاد” في “منغوليا”.

9- أحجار شيتلاند

9_archeologygallery_nationalgeographic_1219702.adapt.1190.1

صورة جوية من “جارلشوف” و هو موقع أثري على الطرف الجنوبي من جزر “شيتلاند” – اسكتلندا، هذا الموقع الشهير بكونه جامعاً لمجموعة من الآثار الواسعة عبر مختلف العصور ابتداءاً بالعصر البرونزي مروراً بعصر الفايكينغ  وصولاً للقرن السادس عشر.

10- تشريح لجثة الرجل الجليدي

10_archeologygallery_nationalgeographic_1433088.adapt.1190.1

في هذه الصورة التي تعود لعام 2011 تظهر مجموعة من جراحي الأعصاب أثناء إجرائهم لتشريح جثة “رجل الجليد” التي تبلغ من العمر 5000 عام، من أجل تحديد التركيب الجيني له و سبب الوفاة .

رجل الجليد تم العثور عليه عام 1991 في جبال الألب على الحدود بين النمسا و إيطاليا.

11- قصر بالينكو

11_archeologygallery_nationalgeographic_450958.adapt.885.1

مجموعة من الأشخاص يقفون وسط أنقاض قصر المايا في “بالينكي ” في ولاية “تشاياباس” في المكسيك، الصورة التي التقطت من قبل “ألفريد ب. مودسلاي” ظهرت في الموسوعة الحرة “إنسايكلوبيديا” لعلم الأحياء الخاص بأمريكا الوسطى وكانت قد أٌصدرت في الفترة ما بين 1889-1902.

12- “كيبيل” الآلهة

IMG_8626

تمثال “الأم الآلهة كيبيل” عُثر عليه في “كاتالهيوك” في تركيا، واعتُبر كدليل على أن عبادة الأم الطبيعة كانت شائعة في أوروبا أيام العصر الحجري الحديث قبيل ظهور المجتمع البطريركي.

13- الأطلال الرومانية

13_archeologygallery_nationalgeographic_1960988.adapt.1190.1

صورة جوية لـ “لبدة” غربيّ ليبيا، وهي واحدة من أكبر وأفضل المدن الرومانية المحفوظة جيداً، هذه المدينة التي شيّدت في عهد “أوغسطس و تيبريوس”؛ أعيد تخطيطها من قبل “سيبتيموس سيفيروس” الذي ساهم في جعل المدينة مركزاً حضارياً مزدهراً بعد ما أضاف لها المسرح وباحة التسوق والحمامات والكاتدرائيات.

المصدر:

http://news.nationalgeographic.com/2015/04/150425-archaeology-discovery-ruins-monument-ancient-history/?utm_source=Facebook&utm_medium=Social&utm_content=link_fb20170108news-archaeologypics2&utm_campaign=Content&sf49782012=1